الفصل الثاني (022) من عام 1423هـ ـ 1424هـ / 2002م ـ 2003م

 مفردات المادة (101)  ـ  النـحـو الوظـيفــى

1

 مقدمة عن علم النحو ، والإعراب والبناء ، والمرفوعات والمنصوبات والمجرورات

 

2

باب الأفعال (إعرابها وبناؤها)

233

3

الأفعال الخمسة

251

4

الأسماء الخمسة

82

5

المثنى والجمع (بنوعيه)

89 , 96 , 105

6

الممنوع من الصرف

116

7

العدد

336

8

الهمزة

تلخيص

9

النواسخ

200, 219

10

المشتقات
 (اسم الفاعل والمفعول ، صيغ المبالغة ، اسما الزمان والمكان ، واسم الآلة ، واسم التفضيل)

393-412

11

أخطاء شائعة

 

يتبع كل باب تطبيقات عملية من فصيح الكلام .



 

ملخص لباب الهمزة

كـتـابـة الـهـمـزة

تأتي الهمزة في أول الكلمة ، وفي وسطها ، وفي آخرها . ولكل منها حكم خاص نبينه فيما يلي :

أولاً : الهمزة في أول الكلمة :

تنقسم الهمزة في أول الكلمة إلى قسمين :

1 ـ همزة قطع .

2 ـ همزة وصل .

همزة القطع : هي الهمزة التي تنطق وتكتب .

وهمزة الوصل : هي الهمزة التي لا تنطق ولا تكتب ، إلاَّ إذا ابتدئ بها فهي تنطق فقط.

ولها مواضع تأتي فيها وهي :

1 ـ أمر الفعل الثلاثي : (اضرب ، اكتب ... ) .

2 ـ أمر وماضي ومصدر الخماسي والسداسي : ( انطلَقَ ، انطَلِقْ ، انطلاقاً . استفهَمَ ، استَفْهِمْ ، استفهاماً ) .

3 ـ في ألفاظ محفوظة عن العرب منها : ( اسم ، ابن ، ابنة ، اثنان ، اثنتان ، امرؤ ، امرأة ) ، وما يثنى منها .

4 ـ في ( أل ) التعريف (السماء ـ القمر ... ) .

5 ـ في الأسماء الموصولة (الذي ـ التي ... )

وما عدا ذلك فالهمزة فيه همزة قطع سواء جاءت في فعل غير ما ذكر كـ(أكرَمَ ، وأَكلَ) ،
أو في اسم كـ(أكلاً ، وإكراماً ، وأسماء ) ، أو في حرف كـ( أن ، وإذن ، وأو...) وغير ذلك.

ثانياً : الهمزة في وسط الكلمة (الهمزة المتوسطة) :

تأتي الهمزة في وسط الكلمة على هيئات متعددة ، ويحكمها بشكل عام القاعدة التالية :

تكتب الهمزة في وسط الكلمة على حرف يناسب الحركة الأقوى من حركتها وحركة الحرف الذي قبلها .

وترتيب الحركات من حيث القوةُ والضعف وما يناسب كلاً منها من الأحرف كالتالي:

1 ـ الكسرة ويناسبها النبرة في وسط الكلمة (والياء في آخرها) .

2 ـ الضمة ويناسبها الواو .

3 ـ الفتحة ويناسبها الألف .

4 ـ السكون ويناسبه السطر .

من أمثلة مجيء الهمزة في وسط الكلمة :

سُئِلَ : كتبت الهمزة على نبرة لأنها مكسورة وما قبلها مضموم ، والكسرة أقوى من الضمة ويناسبها النبرة ،
 فلهذا كتبت الهمزة على نبرة .

فِئَات : كتبت الهمزة على نبرة لأنها مفتوحة وما قبلها مكسور، والكسرةُ أقوى من الفتحة، ويناسبها النبرة ،
 فلهذا كتبت الهمزة على نبرة .

لُؤْم : كتبت الهمزة على واو لأنها ساكنة وما قبلها مضموم ، والضمة أقوى من السكون، ويناسبها الواو ،
 فلهذا كتبت الهمزة على واو .

فَأْس : كتبت الهمزة على ألف لأنها ساكنة وما قبلها مفتوح ، والفتحة أقوى من السكون ،
ويناسبها الألف ، فلهذا كتبت الهمزة على ألف .

إلاَّ أنَّ هناك حالات تشذ فيها الهمزةُ عن القاعدة ، وهي على النحو التالي :

1 ـ إذا جاءت مفتوحة مسبوقة بحرف علة ساكن : فتكتب على نبرة إن سبقت بياء مثل: (هيْئَة ، بيْئَة ، رديْئَة ) ،
 وتكتب على السطر إن سبقت بألف أو واو مثل : (عباءَة ، تساءَل ، مروءَة )

2 ـ تكتب على السطر إذا كانت مضمومة وقبلها ألف وبعدها مد مثل : (جاءُوا، فاءُوا، باءوا) .

3 ـ  تكتب على السطر إذا كانت مفتوحة وقبلها ساكن صحيح ، وبعدها ألف الاثنين مثل : ( جزْءَان، مَرْءَان ) .

ثالثاً : الهمزة في آخر الكلمة (الهمزة المتطرفة) :

الهمزة المتطرفة هي الهمزة التي تأتي في آخر الكلمة ، ولها قاعدة عامة وهي : أنها تكتب على حرف
 يناسبُ الحركة التي قبلها دائماً . مثالها :

بَرِئ : كتبت الهمزة على ياء ؛ لأن ما قبلها مكسور ، والكسر يناسبه النبرة أوالياء .

لؤلُؤ : كتبت الهمزة على واو ؛ لأن ما قبلها مضموم ، والضم يناسبه الواو .

سبَأ : كتبت الهمزة على ألف ؛ لأن ما قبلها مفتوح ، والفتح يناسبه الألف .

جزْء : كتبت الهمزة على السطر ؛ لأن ما قبلها ساكن ، والسكون يناسبه السطر .

إلاَّ أن هناك حالة تشذ فيها الهمزة عن القاعدة وتكتب على السطر ، وهي : إذا ما سبقت بواو مشددة مضمومة
 مثل : ( تبوُّء ) فتبقى على السطر.

تنبيه :

ـ إذا لحق الهمزةَ المتطرفة تنوينُ النصب ، زيدَ بعد الهمزة ألفٌ مثل : ( جزءاً ) ،
 ما لم يكن قبلها ألفٌ ، فإن كان قبلها ألفٌ بقيت على حالها دون
 زيادة مثل : ( سماءً ، جزاءً ) .

ـ ثمَّ بعد زيادة الألف إذا كانت الهمزة على السطر وأمكن وصلها بما قبلها كتبت
على نبرة مثل : ( شيئاً، هنيئاً، مريئاً ، بريئاً ) ، وإن لم يمكن وصلها بما قبلها بقيت على حالها
 كما كانت في (جُزءاً ، ورُزْءاً) .